ثانوية الحاج علال بن بيتور



 
الرئيسيةدخولالتسجيلبحـثالقرآن الكريمتولباررفع الفلاشس .و .جمكتبة الصوراليومية

شاطر | 
 

 أقبلت العشر الأواخر فشمّروا لها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nouri681
عضو متميز
عضو متميز


أعلام الدول :
ذكر
عدد الرسائل : 231
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 17/01/2009

مُساهمةموضوع: أقبلت العشر الأواخر فشمّروا لها   السبت أغسطس 20, 2011 8:27 am

الحمد لله الذي وفقنا لصيام وقيام ليالي العشر الأولى والثانية من رمضان والتي هي استعداد وتدريب للنفس على الإجتهاد أكثر في الطاعات وأعمال الخير ليمكّن العبد نفسه من إدراك ليلة القدر، والتي أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بالتماسها في العشر الأواخر من رمضان وليس كما يعتقد البعض أنها تكون يقينا ليلة السابع والعشرين، ما جعل الكثيرين وللأسف لا يصلون ولا يقومون إلا هذه الليلة، وهذا من الخطأ الذي ينبغي أن يتداركه العبد المؤمن، فالليالي كلها شريفة في رمضان، والليالي العشر كلها كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم يتفرّغ فيها للعبادة والصلاة والدعاء والذكر، فلنجتهد فيما بقي من رمضان.

في ليلة السابع والعشرين نجد عشرات الألوف يصلون في المساجد، وفي الليلة التي تليها مباشرة لا يصلي ربما ثلث هذا العدد، ولكن ينبغي أن يجتهد المصلون أكثر كلما اقترب الشهر على نهايته، لأن الأعمال بالخواتيم، ولله عتقاء في هذه الأيام وذلك في كل ليلة، كما أن من علامة قبول العمل الإستمرار فيه، بعد انقضاء رمضان وليس كما يفعل شبابنا اليوم، وضعوا لأنفسهم عهدا بصلاة شهر رمضان والإنقطاع بعده وكأن رب رمضان ليس رب الشهور الأخرى.

فالبكاء الذي ارتفع صوته في المساجد يجب خلال الأيام الأولى من رمضان أن يستمر في العشر الأواخر مع مزيد من الأعمال الصالحات، ولا بد أن يترجم إلى أعمال، وهذا الخشوع الذي رأيناه على الوجوه يجب أن يغيّر مجرى حياتنا ويستمر معنا إلى ما بعد رمضان، فالذي يأكل الربا يجب أن يتوقف عن ذلك وإلا كانت توبته غير صادقة، والذي لم يكن يصلي يجب أن يحافظ على الفرائض في أوقاتها وخشوعها، كما فعل مع قيام الليل وهو نافلة، والذي كان يشرب الخمر ينبغي عليه أن يتوقف، ومن له علاقات محرّمة يجب أن يقطعها، وكذلك مع جميع الذنوب والمعاصي وهي العلامة التي يعرف بها المرء قبول توبته وعتق رقبته من النار.

ونصيحة إلى الأخوات اللواتي يصلين في المساجد صلاة التراويح وقيام الليل، و يلبسن اللباس المحتشم ويصلين بخشوع وتواضع لله جل وعلا، أن يلتزمن بالحجاب والإحتشام في هذه الليالي الباقيات وما بعدها، ولا يكن كالتي تحجّبت وصلّت ورفعت يديها لربها وهي باكية، تدعوه أن يغفر لها ذنوبها، ثم ما إن انتهى رمضان إلا ورمت حجابها وحياءها وراء ظهرها، تراها في أول أيام العيد، قد لبست ما يخجل الناظر عن وصفه، وتزينت بأجمل زينة، وكشفت ما استطاعت من جسدها، وتبرجت تبرج الجاهلية الأولى ثم إذا اجتمعت في محافل مختلطة بين الرجال والنساء قالت وقيل لها (تقبل الله طاعتكم)، فإن من علامات القبول الإستمرار في طاعة الله وعدم الرجوع إلى الذنوب والمعاصي.

مقالة للشيخ نبيل العوضي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سهام بوقلمونة
عضو ماسي
عضو ماسي


أعلام الدول :
انثى
عدد الرسائل : 1613
العمر : 25
السكن : متليلي
تاريخ التسجيل : 16/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: أقبلت العشر الأواخر فشمّروا لها   الجمعة أغسطس 26, 2011 11:54 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تالين
عضو ماسي
عضو ماسي


أعلام الدول :
انثى
عدد الرسائل : 1548
السكن : في نسيم الابتكار
المزاج : cool
تاريخ التسجيل : 11/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: أقبلت العشر الأواخر فشمّروا لها   السبت أغسطس 27, 2011 11:20 am

جزاك الله خير



ـــــــــــــــــــــــــــــ





حياتي بالقيم أحلى
يا قارئ خطي لا تبكي على موتي...
فاليوم أنا معك و غداً تحت التراب...
فإن عشت فإني معك و إن مت ف للذكرى...
ويا ماراً على قبري لا تعجب من أمري...
بالأمس كنت معك و غداً أنت معي...
أموت و يبقى كل ما كتبته ذكرى...
فياليت كل من قرأ خطي...
دعا لي*


قال صلى الله عليه وسلم "عجبت للذي بلغ الستين ولم يحفظ الستين"
وقال أيضا "ازهد في الدنيا يحبك الله وازهد فيما عند الناس يحبك الناس"
أسأل الذي جمعنا في دنيا فانية أن يجمعنا ثانية في جنة قطوفها دانية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أقبلت العشر الأواخر فشمّروا لها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثانوية الحاج علال بن بيتور  ::  المنتدى العام ::  المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» نصيحة في صورة
أمس في 7:00 pm من طرف أدمن

» حكم مصورة
أمس في 5:31 pm من طرف أدمن

» تعزية لزميلنا دربالي عبد الحفيظ
أمس في 4:46 pm من طرف أدمن

» برمجة الميكرومراقب 16F84
أمس في 8:40 am من طرف أدمن

» تعزية لزميلنا كديد عيسى
الأحد نوفمبر 27, 2016 4:12 pm من طرف أدمن

» تعزية لزميلنا كديد هاشمي
الأحد نوفمبر 27, 2016 4:11 pm من طرف أدمن

» برنامج PL7 pro 4.4
السبت نوفمبر 26, 2016 4:45 pm من طرف أدمن

» العفو والصفح
الجمعة نوفمبر 25, 2016 12:39 pm من طرف ابن المغرب البار

» القلب السـليم
الجمعة نوفمبر 25, 2016 12:32 pm من طرف ابن المغرب البار

المواضيع المنشورة في المنتدى لا تعبر عن رأي الادارة بل عن رأي كاتبها