ثانوية الحاج علال بن بيتور



 
الرئيسيةدخولالأحداثالتسجيلالمنشوراتبحـثالقرآن الكريمتولباررفع الفلاشس .و .جمكتبة الصوراليومية

شاطر | 
 

 أستاذ يرفض التكريم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أدمن
Admin
Admin
avatar

احترام قوانين المنتدى :
أعلام الدول :
ذكر
عدد الرسائل : 6742
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 06/01/2009

مُساهمةموضوع: أستاذ يرفض التكريم    الثلاثاء مارس 13, 2018 5:58 pm

ﺃﺳﺘﺎﺫ ﺗﻢ ﺗﻜﺮﻳﻤﻪ ﻓﻲ ﺃﺭﺫﻝ ﺍﻟﻌﻤﺮ ﻓﺎﻋﺘﺬﺭ ﺑﺮﺳﺎﻟﺔ ﺗﺪﻣﻲ ﺍﻟﻘﻠﺐ
ﺗﺪﺍﻭﻝ ﻧﺸﻄﺎﺀ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻹﺟﺘﻤﺎﻋﻲ “ ﻓﺎﻳﺴﺒﻮﻙ ” ﻧﺺّ ﺭﺳﺎﻟﺔ ﻣﻌﻠﻢ ﺃﻟﻘﺎﻫﺎ ﻓﻲ ﺣﻔﻞ ﺗﻜﺮﻳﻤﻪ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺃﺳﺮﺓ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺑﻤﺪﻳﺮﻳﺔ ﺍﻟﻨﻴﺎﺑﺔ ﺍﻹﻗﻠﻴﻤﻴﺔ ﻟﻮﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﻨﺘﺴﺐ ﺇﻟﻴﻬﺎ . ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻜﻠﻤﺔ ﺍﻟﻤﺆﺛﺮﺓ ﺟﺪﺍً ﺗﺮﻛﺖ ﻓﻲ ﻧﻔﻮﺱ ﺍﻟﺤﺎﺿﺮﻳﻦ ﺗﺄﺛﻴﺮﺍ ﻛﺒﻴﺮﺍ ﺑﺤﻴﺚ ﺻﺮﺡ ﺍﻟﻌﺪﻳﺪﻭﻥ ﺃﻧﻬﻢ ﺫﺭﻓﻮﺍ ﺍﻟﺪﻣﻮﻉ ﺑﻴﻦ ﺛﻨﺎﻳﺎ ﺳﻄﻮﺭﻫﺎ .
ﺣﻀﺮﺍﺕ ﺍﻟﺴﺎﺩﺓ ﻭﺍﻟﺴﻴﺪﺍﺕ،
ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺑﺮﻛﺎﺗﻪ،
ﻭﺑﻌﺪ : ﻳﺸﺮﻓﻨﻲ ﻛﺜﻴﺮﺍ ﺃﻥ ﺃﺣﻈﻰ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺑﺸﺮﻑ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺠﻤﻊ ﺍﻟﻤﺒﺎﺭﻙ ﺣﻮﻟﻲ، ﺍﻟﺬﻱ ﺑﺎﺳﺘﺜﻨﺎﺀ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﺻﺪﻣﺘﻨﻲ ﻓﻴﻪ ﺳﻴﺎﺭﺓ ﻟﻢ ﺃﻋﺮﻑ ﺳﺎﺋﻘﻬﺎ، ﻭﺃﻧﺎ ﺃﻣﺘﻄﻲ ﺩﺭﺍﺟﺘﻲ ﺍﻟﻬﻮﺍﺋﻴﺔ ﻣﺘﺠﻬﺎ ﻓﻴﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﺷﺘﻐﻞ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﻌﻠﻤﺎ، ﻟﻢ ﺃﻛﻦ ﻣﻮﺿﻮﻉ ﺗﺠﻤﻬﺮ ﻗﺒﻠﻪ ﻭﻻ ﺑﻌﺪ، ﻭﻻ ﺑﺄﺱ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻣﻦ ﺷﻜﺮ ﺍﻷﻛﺎﺩﻳﻤﻴﺔ ﻭﺍﻟﻨﻴﺎﺑﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻮﺍﺿﻌﺖ ﺃﺧﻴﺮﺍ، ﻟﺘﻨﺼﺖ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺸﺨﺺ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﺗﻌﺘﺒﺮﻩ ﺳﻮﻯ ﺍﺳﻢ ﻣﻦ ﺃﺳﻤﺎﺀ ﺍﻟﻨﻜﺮﺓ .
ﺃﻧﺎ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻤﺠﻴﺪ (…) ، ﺍﻟﺒﺎﻟﻎ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻤﺮ 63 ﺳﻨﺔ، ﻭﺍﻟﻤﺘﺰﻭﺝ ﺍﻷﺏ ﻷﺭﺑﻌﺔ ﺃﻃﻔﺎﻝ ﻣﻦ ﺃﺑﻨﺎﺀ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻮﻃﻦ، ﺃﺻﺮﺡ ﺃﻧﻨﻲ ﺃﺭﻓﺾ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻜﺮﻳﻢ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻔﻀﻠﺘﻢ ﻭﺗﻜﺮﻣﺘﻢ ﺑﺈﻗﺎﻣﺘﻪ ﻟﺸﺨﺼﻲ .. ﻧﻌﻢ، ﻟﺴﺖ ﻓﻲ ﺣﺎﺟﺔ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺴﺎﺩﺓ ﺇﻟﻰ ﺗﺼﻔﻴﻘﺎﺗﻜﻢ، ﻭﺃﻧﺘﻢ ﺗﺤﺘﺠﺰﻭﻧﻨﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺴﺎﺀ ﺩﺍﺧﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﻛﺒﻬﻠﻮﺍﻥ ﻋﺠﻮﺯ، ﺗﻌﻠﻘﻮﻥ ﻋﻠﻰ ﺻﺪﺭﻩ ﺃﻭﺳﻤﺔ ﺭﺧﻴﺼﺔ، ﻭﺗﻐﺪﻗﻮﻥ ﻋﻠﻴﻪ ﺑﻜﻠﻤﺎﺕ ﻣﻌﻠﺒﺔ ﻣﻌﺪﺓ ﺑﺸﻜﻞ ﺭﺗﻴﺐ، .. ﻫﻞ ﻏﺎﺏ ﻋﻦ ﺫﻫﻨﻜﻢ ﺃﻥ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺠﺴﺪ ﺍﻟﻀﺎﻣﺮ ﺍﻟﻤﺘﻬﺎﻟﻚ، ﺗﺴﻜﻨﻪ ﺭﻭﺡ ﻳﻌﻴﺶ ﺑﻬﺎ، ﻭﺫﺍﻛﺮﺓ ﻃﺎﻟﻤﺎ ﺍﺧﺘﺰﻧﺖ ﻭﻳﻼﺕ ﺍﻟﻨﻀﺎﻝ، ﻭﻇﻠﻤﺎﺕ ﺍﻟﺸﻘﺎﺀ ﻭﺍﻟﺒﺆﺱ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺭﺍﺩﺗﻪ ﻟﻨﺎ ﻭﺯﺍﺭﺗﻜﻢ؟
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ ﻟﻲ، ﻳﻮﻡ ﻭﺻﻠﺖ ﻋﻠﻰ ﻇﻬﺮ ﺣﻤﺎﺭ ﺍﻟﺠﺒﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﻌﺘﻠﻴﻪ ﺍﻟﻔﺮﻋﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻋﻴﻨﺖ ﺑﻬﺎ ﺫﺍﺕ ﻟﻴﻠﺔ ﻣﻦ ﻟﻴﺎﻟﻲ ﺍﻟﺴﺒﻌﻴﻨﺎﺕ ﺍﻟﺒﺎﺭﺩﺓ، ﻓﻠﻢ ﺃﺟﺪ ﺳﻜﻨﺎ ﺃﻗﻄﻦ ﺑﻪ، ﻷﻟﻮﺫ ﺑﻤﺴﺠﺪ ﺃﻳﺎﻣﺎ ﺃﺑﻴﺖ ﻓﻴﻪ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳﺤﺘﻀﻨﻲ ﺑﻌﺾ ﺳﻜﺎﻥ ﺍﻟﻘﺮﻳﺔ ﺑﻜﺮﻣﻬﻢ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ ﻟﻲ، ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺷﺘﻐﻞ ﺳﻨﺘﻴﻦ ﺑﺪﻭﻥ ﺭﺍﺗﺐ، ﻓﻲ ﺍﻧﺘﻈﺎﺭ ﺍﻷﺟﺮﺓ، ﺣﺘﻰ ﺍﺷﺘﻜﺎﻧﻲ ﺍﻟﺒﻘﺎﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﺨﻔﺮ ﺍﻟﺪﺭﻙ ﻟﻜﺜﺮﺓ ﺩﻳﻮﻧﻲ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ ﻟﻲ، ﻭﺃﻧﺘﻢ ﺗﺮﺳﻠﻮﻥ ﺇﻟﻲ ﻣﺪﻳﺮﺍ، ﻳﺠﺘﻬﺪ ﻓﻘﻂ ﺑﺘﺒﻠﻴﻐﻜﻢ ﺃﻳﺎﻡ ﻋﺠﺰﻱ ﻭﻣﺮﺿﻲ، ﻭﻣﻮﺍﻓﺎﺗﻲ ﺑﺎﻻﺳﺘﻔﺴﺎﺭﺍﺕ، ﻭﺇﺣﺼﺎﺀ ﻛﻞ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻭﺻﻐﻴﺮﺓ ﻋﻠﻲ، ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻳﻤﺪﻧﻲ ﻳﻮﻣﺎ ﺑﺘﻨﻮﻳﻪ ﺃﻭ ﺗﺸﺠﻴﻊ ﻟﻘﺎﺀ ﻛﺪﻱ ﻭﺟﺪﻱ ﻓﻲ ﺳﺒﻴﻞ ﺗﺤﺼﻴﻞ ﺍﻟﺘﻼﻣﻴﺬ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻳﻮﻡ ﻟﺬﻏﺘﻨﻲ ﻋﻘﺮﺏ، ﻭﺃﻧﺎ ﺗﺤﺖ ﺳﻘﻒ ﻣﻬﺘﺮﺉ ﻗﺮﺏ ﺍﻟﻔﺮﻋﻴﺔ، ﺃﺳﺘﺠﻠﺐ ﺍﻟﻨﻮﻡ ﻭﺍﻷﺣﻼﻡ ﺍﻟﺒﺴﻴﻄﺔ، ﻷﻧﺴﻰ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﻮﺍﻗﻊ ﺍﻟﺬﻱ ﺷﻜﻠﺘﻤﻮﻩ ﻟﻲ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻳﻮﻡ ﺍﻧﻘﻄﻌﺖ ﻋﻨﻲ ﺍﻷﺟﺮﺓ ﺳﻨﺔ ﻭﻧﺼﻒ، ﺇﺛﺮ ﺧﻄﺈ ﺟﻨﺎﻩ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮ، ﺟﺮﺍﺀ ﺗﻘﺎﻋﺴﻪ ﻓﻲ ﺇﺭﺳﺎﻝ ﻣﺮﺍﺳﻠﺔ، ﻛﻠﻔﺘﻨﻲ ﺇﺭﺳﺎﻝ ﺯﻭﺟﺘﻲ ﻟﺘﺸﺘﻐﻞ ﺧﺎﺩﻣﺔ ﺑﺒﻴﻮﺕ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ، ﺣﺘﻰ ﻧﺠﺪ ﻣﺎ ﻧﻘﺘﺎﺕ ﺑﻪ ﻧﺤﻦ ﻭﺃﺑﻨﺎﺅﻧﺎ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻭﺃﻧﺖ ﺗﺒﻌﺜﻮﻥ ﺇﻟﻲ ﻣﻔﺘﺸﺎ ﺑﺒﺬﻟﺔ ﻭﺭﺑﻄﺔ ﻋﻨﻖ ﺃﻧﻴﻘﺔ، ﻟﻴﺴﺨﺮ ﻣﻦ ﺃﺣﻮﺍﻟﻲ، ﻭﻟﻴﺤﺎﺳﺒﻨﻲ ﻋﻠﻰ ﺗﻄﺒﻴﻖ ﻣﺴﺘﺠﺪﺍﺕ ﺍﻟﺘﺪﺭﻳﺲ، ﺩﺍﺧﻞ ﻓﺼﻞ ﻃﺎﻭﻻﺗﻪ ﻣﻦ ﻣﺨﻠﻔﺎﺕ ﺍﻻﺳﺘﻌﻤﺎﺭ، ﻭﺣﻴﻄﺎﻧﻪ ﺁﻳﻠﺔ ﻟﻠﺘﻬﺎﻭﻱ ﻋﻠﻰ ﺭﺃﺳﻲ ﻭﺭﺅﻭﺱ ﺗﻼﻣﻴﺬﻱ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﺫﺍﺕ ﻟﻴﻠﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﺳﺘﻘﻀﻲ ﻋﻠﻲ ﻓﻴﻪ ﺷﻤﻌﺔ ﺩﺍﺧﻞ ﻣﺴﻜﻨﻲ، ﺑﻌﺪﻣﺎ ﺷﺒﺖ ﺃﻟﺴﻨﺔ ﺍﻟﻠﻬﺐ ﻓﻲ ﺃﻏﻄﻴﺘﻲ ﻭﻣﻼﺀﺍﺗﻲ ﺍﻟﺤﻘﻴﺮﺓ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺩﺭﺱ ﺧﻤﺴﻴﻦ ﺗﻠﻤﻴﺬﺍ ﺩﺍﺧﻞ ﻓﺼﻞ ﻭﺍﺣﺪ، ﺑﺪﻋﻮﻯ ﺍﻟﺨﺼﺎﺹ ﻭﻣﺎ ﺇﻟﻰ ﺫﻟﻚ ﻣﻤﺎ ﺗﺠﺘﻬﺪﻭﻥ ﻓﻴﻪ ﻟﻠﺮﺩ ﻋﻠﻰ ﻣﻄﺎﻟﺒﻨﺎ ﻭﻣﻄﺎﻟﺐ ﺍﻟﺸﻌﺐ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻳﻮﻡ ﺳﻘﻄﺖ ﻓﻴﻪ ﻣﻐﻤﻰ ﻋﻠﻲ، ﺇﺛﺮ ﻣﺮﺽ ﻣﺰﻣﻦ، ﺑﻌﺪﻣﺎ ﺿﺎﻕ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﺍﻟﻨﺎﺋﺐ ﺑﻤﺮﺍﺳﻼﺗﻲ ﺍﻟﻤﺮﻓﻘﺔ ﺑﻤﻠﻒ ﻃﺒﻲ ﻣﺼﺎﺩﻕ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺼﺤﺔ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺷﺎﺭﻙ ﻛﻞ ﺳﻨﺔ، ﺑﻌﺪ ﻋﻘﻮﺩ ﻗﻀﻴﺘﻬﺎ ﻣﺮﺍﺑﻄﺎ ﺑﺠﺒﺎﻝ ﺳﻮﺱ ﺍﻟﻘﺎﺳﻴﺔ، ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻗﺼﺪ ﺍﻻﻗﺘﺮﺍﺏ ﻣﻦ ﻣﺴﺘﺸﻔﻰ ﺑﺎﻟﻤﺪﻳﻨﺔ، ﻳﺤﺘﻀﻦ ﺳﻘﻤﻲ ﻭﻋﻠﺘﻲ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻭﻟﻮﺍﺋﺢ ﺍﻟﺘﺮﻗﻴﺔ ﺗﻄﺎﻟﻌﻨﻲ ﻛﻞ ﺳﻨﺔ ﺑﺠﺪﻭﻝ ﺧﺎﻝ ﻣﻦ ﺍﺳﻤﻲ ..
ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﺘﻜﺮﻳﻤﻜﻢ، ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺷﻐﻞ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺤﺮﻑ ﺩﺍﺧﻞ ﻗﺴﻤﻲ، ﺗﺎﺭﺓ ﺣﻼﻗﺎ ﻳﺤﻠﻖ ﺭﺅﻭﺱ ﺗﻼﻣﻴﺬﻱ، ﻭﺗﺎﺭﺓ ﻣﻨﻈﻔﺎ ﺃﺟﻤﻊ ﻓﻀﻼﺗﻬﻢ ﻭﻗﻤﺎﻣﺎﺕ ﺍﻟﺴﺎﺣﺔ، ﻭﺗﺎﺭﺓ ﺑﻨﺎﺀ ﺃﻭ ﺻﺒﺎﻏﺎ ﺃﻋﺘﻠﻲ ﺍﻟﺴﻼﻟﻢ ﻟﻤﻨﺎﺷﺪﺓ ﺟﺪﺭﺍﻥ ﺍﻟﻤﺪﺭﺳﺔ ﺣﺘﻰ ﻻ ﺗﺒﺎﻏﺘﻨﻲ ﻳﻮﻣﺎ ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺷﺘﻐﻞ ﺑﻴﻨﻬﺎ ..
ﻧﻌﻢ، ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﻤﺤﺘﺮﻣﻮﻥ .. ﻛﻨﺖ ﺳﺄﻓﺮﺡ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﺘﻜﺮﻳﻢ، ﺧﻼﻝ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺴﻨﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺪﻳﺪﺓ ﺍﻟﻤﺮﻳﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺧﻠﻔﺖ ﻣﺎ ﺧﻠﻔﺖ ﻋﻠﻰ ﺗﺠﺎﻋﻴﺪ ﻭﺟﻬﻲ ﻭﻋﻈﺎﻡ ﺟﺴﺪﻱ ﻭﺃﻛﻮﺍﻡ ﻣﻜﺪﺳﺔ ﻣﻦ ﺍﻷﺣﺰﺍﻥ ﺩﺍﺧﻞ ﺻﺪﺭﻱ ﺍﻟﻤﻨﻬﻚ ﺑﺎﻟﺮﺑﻮ ﻭﺍﻟﺴﻌﺎﻝ ﺍﻵﻥ .. ﻭﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻳﺰﻳﺪﻧﻲ ﺇﺻﺮﺍﺭﺍ ﻭﺗﻤﺴﻜﺎ ﺑﺎﻟﺤﻴﺎﺓ، ﻏﻴﺮ ﺷﺮﻃﻲ ﻳﺴﺘﻮﻗﻔﻨﻲ ﺑﺎﻟﻄﺮﻳﻖ ﻣﺬﻛﺮﺍ ﺇﻳﺎﻱ ﺃﻧﻪ ﻛﺎﻥ ﺫﺍﺕ ﻳﻮﻡ ﺃﺣﺪ ﺗﻼﻣﻴﺬﻱ، ﺃﻭ ﻣﻤﺮﺿﺔ ﻟﻢ ﺗﻨﺲ ﺟﻬﺪﻱ ﻣﻌﻬﺎ ﻭﻫﻲ ﺗﻠﻤﻴﺬﺓ، ﺃﻭ …
ﻟﻜﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺴﺎﺩﺓ، ﺃﻋﺘﺬﺭ ﻋﻦ ﻗﺒﻮﻟﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻜﺮﻳﻢ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﻴﻠﺔ، ﻭﺃﻃﻠﺐ ﻣﻨﻜﻢ ﻓﻘﻂ ﺃﻥ ﺗﻔﺴﺤﻮﺍ ﻟﻲ ﻃﺮﻳﻘﺎ ﻷﺧﺮﺝ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﺎﻋﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺧﻨﻘﺘﻨﻲ – ﺃﻧﺎ ﺍﻟﻤﻌﺎﻕ ﺫﺍ ﺍﻟﻌﻜﺎﺯﻳﻦ - ﻭﺃﻧﺼﺮﻑ ﺇﻟﻰ ﺣﺎﻝ ﺳﺒﻴﻠﻲ، ﻣﺴﺘﺴﻤﺤﻜﻢ ﻋﺬﺭﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺧﺬ ﻣﻦ ﻭﻗﺘﻜﻢ ﻟﺴﻤﺎﻉ ﺃﺳﺎﻃﻴﺮ ﺷﻴﺦ ﻓﻲ ﺃﺭﺍﺫﻝ ﻋﻤﺮﻩ ..
ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠـﻪ



ـــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أستاذ يرفض التكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثانوية الحاج علال بن بيتور  ::  المنتدى العام ::  المنتدى الاداري-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» تغوية لزميلنا الاستاذ كديد عبد الكريم
الأحد نوفمبر 04, 2018 2:26 pm من طرف أدمن

» نهنئه لزميلنا حديد عبد الحميد
الخميس أكتوبر 25, 2018 7:32 am من طرف أدمن

» مخططات الدارات الكهربائية‎ للسنة أولى ثانوي
الخميس أكتوبر 04, 2018 10:34 am من طرف أدمن

» تطبيق أساسيات الكهرباء للسنة الثانية ثانوي
الخميس أكتوبر 04, 2018 10:32 am من طرف أدمن

» تقليد العداد العشري 7490
الخميس أكتوبر 04, 2018 7:23 am من طرف أدمن

» موقع لصنع الخرائط الذهنية
السبت سبتمبر 29, 2018 8:56 am من طرف أدمن

» تعزية لزميلتنا المراقبة عبد الباقي
الأحد سبتمبر 23, 2018 10:31 am من طرف أدمن

» التوزيع السنوي لمادة التكنولوجيا هندسة الطرائق (عملي)
الأحد سبتمبر 23, 2018 12:49 am من طرف Na bila

»  قصيدة_صدام_حسين الشهيرة
الأربعاء سبتمبر 12, 2018 6:20 pm من طرف أدمن

المواضيع المنشورة في المنتدى لا تعبر عن رأي الادارة بل عن رأي كاتبها